ميليشيا الحوثي تفبرك تصريحات للمتحدث باسم التحالف العربي

تحاول ميليشيا الحوثي الإيرانية تغيير الحقائق بفبركة تصريحات على لسان المتحدث الرسمي لتحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد تركي المالكي.

وتمت الفبركة لمقابلة تلفزيونية للمالكي أثناء تعليقه على استهداف التحالف لأهداف مشروعة في صعدة بما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني.

وقامت ميليشيا الحوثي باجتزاء مقتطفات من مقابلة العقيد المالكي خارج سياقها الذي وردت به دون ذكر حقيقة أن الهدف كان لعناصر مسلحة تابعة لميليشيا الحوثي الإيرانية.

وأشار المالكي خلال المقابلة أن الهدف الذي تم ضربه في صعدة هو هدف عسكري لمسلحي الحوثي جاء من خلال متابعة دقيقة من قبل منظومة الاستخبارات والاستطلاع.

وأضاف أن العناصر المسلحة تم استهدافها وهم عبارة عن مشغلين ومخططين لعمليات عسكرية حوثية مؤكدا أن العملية تمت وفقا لقواعد الاشتباك والقانون الدولي الإنساني.

وأكد المالكي أنه لا يوجد أي استهداف مباشر للمدنيين من قبل قوات التحالف العربي وأن ميليشيا الحوثي تعكف على استخدام المدنيين كدروع بشرية.

وتسعى الميليشيا الحوثية عبر هذه الفبركة لكسب تعاطف شعبي يمني ودولي في ظل الانكسارات والهزائم المتوالية التي منيت بها، إضافة إلى الجرائم الإنسانية التي تقوم بها بحق المدنيين.

تحقيق بالحادثة

وكان قد صرح مسؤول رفيع المستوى في تحالف دعم الشرعية في اليمن لوكالة الأنباء السعودية أن قيادة التحالف وجهت بإحالة تعرض حافلة ركاب لأضرار جانبية في صعدة بشكل فوري للفريق المشترك لتقييم الحوادث.

وقال المسؤول إن قيادة التحالف اطلعت على ما تداولته وسائل الإعلام وبعض من المواقع التابعة للمنظمات الإغاثية العاملة في اليمن بشأن إحدى عمليات قوات التحالف المشتركة في محافظة صعدة ليوم الخميس، وما ذكر حول تعرض حافلة ركاب لأضرار جانبية.

وأكد أن قيادة التحالف وجهت بإحالة ذلك بشكل فوري للفريق المشترك لتقييم الحوادث للتحقق من ظروف وإجراءات تلك العملية والإعلان عن النتائج في أسرع وقت.

كما شدد المسؤول على التزام التحالف الثابت بإجراء التحقيقات في كافة الحوادث التي يثار حولها ادعاءات بوقوع أخطاء أو وجود انتهاكات للقانون الدولي ومحاسبة المتسببين وتقديم المساعدات اللازمة للضحايا، وحرصه التام على بذل كافة الجهود للمحافظة على سلامة المدنيين.

 

المصدر : أبوظبي - سكاي نيوز عربية

News this week