النزاع مع الرياض:وزير الخارجية الكندي الأسبق بيرد ينتقد الحكومة

وجّه وزير الخارجية في حكومة المحافظين السابقة جون بيرد انتقادات شديدة لأداء حكومة جوستان ترودو الليبرالية في أوتاوا في ملف العلاقات مع المملكة السعودية.

وحثّ بيرد رئيس الحكومة الكندية على الاجتماع بكبار المسؤولين السعوديين لحل النزاع المتفاقم بين أوتاوا والرياض.

"أعتقد أن السعوديين يحترمونك عندما تتحدث إليهم بشكل مباشر، وجهاً لوجه وباحترام، وليس من خلال تغريدات على طريقة (الرئيس الأميركي دونالد) ترامب من الواضح أنها ألحقت أضراراً كبيرة بالمصالح الكندية"، قال بيرد أمس في مقابلة مع قناة "بي أن أن بلومبيرغ" الكندية المتخصصة في الاقتصاد والأعمال.

"ما نحتاجه فعلاً هو أن يستقل رئيس الحكومة طائرة ويتوجه إلى الرياض ويسعى لحل هذه المسألة"، رأى بيرد، مضيفاً أن ذلك يخدم "مصالح كندا والعمال الكنديين والشعب الكندي".

وشغل بيرد منصب وزير الخارجية في حكومة ستيفن هاربر في الفترة الممتدة بين أيار (مايو) 2011 وشباط (فبراير) 2015. واستقال من منصبه ومن الحياة السياسية ليعمل مستشاراً لدى عملاق مناجم الذهب "باريك غولد" (Barrick Gold) الواقع مقره الرئيسي في تورونتو. ويشغل بيرد حالياً منصب مستشار أقدم لدى شركة "بينيت جونز" (Bennett Jones) الكندية الدولية للمحاماة.

 

المصدر : بي أن أن بلومبيرغ / راديو كندا الدولي

Image : Adrian Wyld / CP

News this week