مهمّة تدريب عسكري للناتو في العراق بقيادة كندا

أعلن رئيس الحكومة الكنديّة جوستان ترودو أنّ كندا ستتولّى قيادة مهمّة تدريب عسكري لحلف شمال الأطلسي في العراق اعتبارا من الخريف المقبل.

وجاء تصريح رئيس الحكومة على هامش قمّة الحلف المنعقدة في بروكسيل، وأشار ترودو إلى أنّ كندا سترسل 250 جنديّا وأربع مروحيّات من طراز غريفون إلى بغداد في غضون أشهر قليلة.

و توفّر كندا الجزء الأكبر من العاملين في مقرّ القيادة العامّة لهذه المهمّة وتعمل على حماية مئات العناصر من مدرّبي الناتو المشاركين فيها والمتوقّع أن يباشروا عملهم خلال شهر تمّوز يوليو الجاري.

ويتولّى مايجور جنرال كندي قيادة المهمّة التي تعمل على تطوير مهارات الجيش العراقي من أجل تحقيق الاستقرار في البلاد والحؤول دون عودة ظهور مجموعات مثل التنظيم المسمّى "الدولة الاسلاميّة" إلى العراق وسوريّا.

ويشار إلى أنّ 850 جنديّا كنديّا يشاركون في قوّات التحالف  للتدخّل العسكري ضدّ "داعش" في العراق منذ عام 2014.

وتشكّل المهمّة الحاليّة المرحلة المقبلة لكندا بعد نجاح التدخّل العسكري ضدّ داعش لمساعدة العراق على استعادة قدرته المؤسّسيّة ووضع الأسس لسلام واستقرار دائمين في هذا البلد حسبما ورد في بيان صادر عن مكتب رئيس الحكومة.

 

 

 المصدر : راديو كندا الدولي/ سي بي سي/ راديو كندا

Photo : Sean Kilpatrick/CP

News this week