قوات تركية تدخل منبج السورية لأول مرة بعد الاتفاق مع واشنطن

بدأت دوريات "أميركية- تركية" مشتركة، الاثنين، عملها في مدينة منبج بريف حلب الشرقي بسوريا، بموجب خارطة الطريق التي تمّ الاتفاق عليها بين أنقرة وواشنطن.

ونقلت وسائل إعلام تركية عن رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم قوله إن القوات التركية بدأت مهاما في منبج السورية اليوم.

وأشارت مصادر وشهود عيان من منبج إلى أن أكثر من خمسين سيارة يرافقها جنود أتراك وصلوا إلى أطراف المدينة، حيث سيتركز عملهم على خطوط التماس.

وستطبق خطة العمل (الأميركية - التركية) في منبج على مراحل، بدأت بانسحاب قادة وحدات حماية الشعب الكردية، ثم تولي عناصر من الجيش والاستخبارات التركية والأميركية مهمة مراقبة المدينة، بينما تنص المرحلة الثالثة على تشكيل إدارة محلية في غضون ستين يوما.

وسيتم تشكيل المجلس المحلي والعسكري اللذين سيوفران الخدمات والأمن في المدينة، حسب التوزيع العرقي للسكان.

وترابط القوات الأميركية في منبج التي انتزعتها "وحدات حماية الشعب" من سيطرة تنظيم داعش في عام 2016.

وقبل التوصل إلى خارطة الطريق كانت تركيا قد هددت بمهاجمة القوات الأميركية المتحالفة مع الوحدات الكردية في المدينة، وذلك في إطار حملتها العسكرية داخل سوريا.

 

المصدر : أبوظبي - سكاي نيوز عربية

News this week