إبتكار غليون لتدخين الماريجوانا في ألبرتا

صمّم أربعة طلاب في جامعة ألبرتا في الغرب الكندي غليونا لتدخين الماريجوانا من السيراميك عملي وأكثر متانة للمستهلك الكندي.

وقد أطلق الفكرة لصنع هذه الأداة لتدخين القنّب التي يمكن غسلها بالمياه الطالب سيمون جريجناس Simon Grigenas الذي كان قد استخدم في السابق الماريجوانا الطبية من أجل مداوة جرح في رأسه.

وأسس هذا الطالب مع ثلاثة من زملائه في جامعة ألبرتا مؤسسة تجارية تحت اسم BRNT Designs للترويج لسلعتهم وإطلاقها في الأسواق، وقد صنع الطلاب الجامعيون غليونهم على شكل الإيكوساغون الهندسي الُسداسي الأضلاع مستخدمين في صنعه الزجاج والسيراميك.

ويقول المصممون إن الغليون المبتكر أكثر صلابة من الغليون المصنوع من الزجاج ويمكن غسله في غسلانة الأواني الكهربائية كما يمكن وضعه في الثلاجة، أضف إلى ذلك أن شكله الهندسي جميل وحديث!

ويضيف سيمون جريجناس:

لقد وجدنا أن صناعة القنّب تفتقر إلى الابتكار والجانب العملي، من هنا كان ابتكارنا لغليون الماريجوانا!

ولقد موّل فريق الطلاب الكنديين بأنفسهم مشروع تصميم وصناعة الغليون آملين في نشره في الأسواق عشية دخول قانون تشريع الماريجوانا حيز التنفيذ في تموز/يوليو من العام المقبل، آملين في أن يتوصلّوا إلى بيعه ب 188$.

ولعل الصعوبة الأكبر التي اعتقد الطلاب بأنهم سيواجهونها كانت مصارحة الأهل بطبيعة الغليون الذي هم مزمعون تصميمه ولكنهم فوجئوا بتشجيع أهلهم وتقديمهم كل الدعم لهم، لا بل أظهر الأهل كل الفخر للفكرة المبتكرة التي أتى بها أولادهم!

 

المصدر : (وكالة الصحافة الكندية / راديو كندا / راديو كندا الدولي)

Photo : هيئة الإذاعة الكندية